اكتشف الجديد
دخول


كم نظرنا هلال ما شاقنا غير هلاله

ما أظنه زلال يروينا غير زلاله

أرى الهلال ينقاد وراء محيه أذ جلاله

كل يوم يزداد في خديده نور يحلاله

تتقاصر الأبصار عن حسنه من إجلاله

يتيه يصد باسم آه ما ألذ دلاله

ألذ شيء قربه و غزلي النظر في جماله

و أمرّ شيء بعده و جفاءه و إهماله

أرى الغصون بتميل و أظن هواءها أماله

على الخلاف و إذا مَيّل عليّ أنا ماله

طرفه ليه نعسان و أنا طرفي ليه يصحاله

يتلو آية الحب الفي الخدود لايحاله

جماله كل ما يزيد جسمي بيزيد إنحاله

أما قلبي الضّاع خّلو اليروح في حاله

إذا أدار لحظه على جبل دكّاله

لو بَسَم أنزل دمع السحاب أبكاله

و قلبه لا يشفق على عاشقه مهما شكاله

حبيبي طبع الطير ينزل على أشكاله

إذا أدارّ فاه يسلب قلوب عُقّاله

طبيعي فاه خدار لا صبغة لا دقّاله

بالراحة و الريحان الله جلّ سقاله

دا شعره ليله طويل و جبينه البدري أيه يبقاله

أنا لي حبيب يا ليل نوم العيون قلاّله

ليْ حبيب يا ناس قتل النفوس حلاله

و ليْ حبيب في الليل تشوف خِدوده يلاله

مع الظلام تشتاق القمرة تدّلاله