استكشف
دخول

جئت تريد القلب والقلب شظايا

ودمار يغمرني يغمر حتى القلب

لم يبق بقايا

ما عاد العصفور يغرد في صدري

ما عاد

هجرتني الأطيار جميعاً لبلادٍ تعشق فيها

وأنا مسكونٌ بقيودي

أي بلادي

أي بلاد

روما هل قاسيتِ حريقاً مثل حريقي

يا طروادة قولي هل حوصرت فجف الماء ومات الزهركما بحصاري

كم يخجلني الدمع ولكن ما سعة الأحداق لتحمل من أقداري

لا البحر هو البحر

لا ولا الشطآن ولا حتى القمر

قادرٌ أن يذكرني وجه من أحببت

غادرتني لهفة الشوق

وغاباتٌ من الأشجارأدركها اليباس

وإحتباس الصوت أدركني وقضبان الحديد

وجئت تريد

جئت تريد القلب تريد تريد القلب

والقلب شظايا