استكشف
دخول
ستعلمين يا فتاتي

أنني ضربت حتى الموت

حتى ازرقت عظامي

حتى بكت جدران زنزانتي من ألمي

وما فتحت فمي

الا لكي أقول لهم

سيحاكمكم أيها الجلادون دمي

في أقبية الاستجواب

هجم الفاشيون علي

كنت وكان الوطن

وكنت أخبئكم داخل عيني

لو تنطق هذي الأصفاد

لشكت من عصيان يدي

ولنا تحت ظلال القيد

وتحت حصار العسكر

أغنيات للحقول

للصبايا والفراشات والوطن الأخضر

نتحدى جدران السجن

ونكتب بأظافرنا شعرا

نرسم أسراب حمام