اكتشف الجديد
دخول
مال غُصن الذَّهب مول البنان المُخضَّب

جُوهري الشَّنب بدرِ الكمال المُحجَّب

قُلت لما خطر ياناس محلا الَّلذي مَرَّ

ذا شقيق القمر أم ذا ضيا كلِ غيهب

سمهري القَوام إن مَرِّ في بعض الايَّام

وأبخل بالسلام وأعرض وولَّى وجنَّب

مادريت يارِفاق حين سلِّ أسياف الأحداب

والسِهام الرِشاق بالَّلحظِ تقتِل وتِنهب

خَبِّروني أمانه ياناس مَفتونِ مُضنى

مقصِدي والمُنى الوَصلِ مِن قبلِ لأذهب

يامليحَ الجمال ساجي الرَّنا مِسكِ الخال

مارآه الهِلال إلاَّ وشرَّق وغرَّب

قُلتِ يا أهيف مِنين هذا النَّفس ياضيا العين

ياقضيبَ الُّلجين يامن شذاك المُطيَّب

فألتفت وأبتِسم وأوما بكفُهُ تِقدَّم

ثُمِ جوَّب نعم مالك تِسائل تِجنَّب

قُلتَ لَهُ اسألك بالله تِسمح بوصلك

ياهلال الفلك يابدرِ في جنح غيهب

مارحم المُستهام بالوصلِ وأرثى لِمن هام

قال تم الكلام الوصلِ أوفى وأوجب

محَسنك في السَمر لابس يلك طاس أخضر

والذهب فيك شجر فوق القَميص المُحدَّب

نِستِمع للوَتر الحَان تِسجي وتِسحِر

مِثل نُطق البَشر بَل إنَّها مِنه أعجب

وماعلينا عتب نُسمُر ونِسعد ونِطرب

ونزيل الكُرب بالحظ فالحظ أغلب