اكتشف الجديد
دخول
يادموعه ليه يبين لي خضوعه ليه يجرح كبريائه في رجوعه

يوم انا اتمنى وصاله صد عني يوم جافيته ولهتي يادموعه

يادموعه لوني ليله بصدري الحظيظ الي مشى قلبه بطوعه

ذكريه بلحظه من لحلظات ياسي فيها ماقدر دموعي يادموعه

علمتني دمعتي سر السعاده يوم قربت الشقا ميزت نوعه

مثل ساري الليل خايف من ظلامه يتحرى للقمر يرجي طلوعه

بترك الايام تلعب في حياته كل ذكرى تمر في باله تلوعه

واسال الحسرات والونات عنه لازم الي راعني منه يروعه